اللجوء إلى كندا

أولاً:

تتعدد طرق الحصول على اللجوء إلى كندا أو غيرها من الدول..و من أهم هذه الطرق ما يلي: 

 ١. عن طريق الأمم المتحدة..و يكون ذلك بطلب اللجوء أو التسجيل في المفوضية السامية للأمم المتحدة و من خلال اللجنة المختصة التي تقوم بدراسة جميع الملفات المقدمة ، يتم الرد في أسرع وقت ممكن .. و من ثم تتواصل اللجنة مع أصحاب الملفات و الطلبات عبر الهاتف لإبلاغ صاحب الشأن بقرار اللجنة .

و تضع المفوضية السامية في الأمم المتحدة شروطاً لمن يريد اللجوء حتى تُقبل ملفاتهم .

و هذه الشروط هي:

يشترط وجود المتقدم خارج بلد المواطنة و بلد الإقامة القانونية .. أي إنه في غير بلده الأصلي و غير قادر على العودة إليه لعدة أسباب منها

الخوف من التعرض للاضطهاد أو التعذيب

المعاملة السيئة أو الجائرة بسبب التوجه السياسي أو العرقي أو المعتقد أو التوجه الاجتماعي.

التعرض للخطر بسبب الصراع الدائر في البلد الأصلي ووجود المليشيا و اشتداد العنف المسلح في البلد. 

ب . يشترط كذلك تواجد المتقدم في بلد ليس به قوانين للجوء أو أن يتم رفض لجوءه في البلد المتواجد فيه.. أي إن المتقدم لطلب اللجوء يكون في بلد لم يدخله على أنه لاجىء ، بل دخله   زائر أو سائح و إن دخله و قدم طلب اللجوء في البلد الواصل إليه و رُفض ، في هذه الحالة أيضاً يمكن قبولها.

ج. التوجه لمقر المفوضية السامية لشؤون اللاجئين عبر مكاتبها في البلد المتواجد فيه مقدمُ الطلب و في حال عدم وجود مكاتب في مقر سكن طالب اللجوء يتوجب عليه التوجه إلى عاصمة الدولة ، حيث مقر الأمم المتحدة و مكتب المفوضية السامية هناك.

د. على المفوضية أن تفتح ملف بخصوص المتقدم و مقابلته و تقدير قضيته، و إن كان يعتبر قانونياً لاجىء وليس زائراً أو سائحاً للبلد الذي وصل إليه، وتعتبر المفوضية السامية معنية بجميع ملفات مقدمي طلب اللجوء وعليها أن تعتبر كل من يقدم طلب لجوء في حكم اللاجىء قانونياً و إنسانياً .. مع العلم أنه لا يحق لأحد أن يقدم طلب لجوء إلا من ساءت أحواله المعيشية و الأمنية في البلد الأصلي.

ه‍. بعد البت في موضوع القضية واعتبار المتقدم لاجئاً، يتم تقييم حالته من ناحية الاستعجال(عادية/مستعجلة/طارئة).

– العادية لا تستغرق أكثر من سنة لإعادة التوطين.

– المستعجلة تستغرق حوالي ستة أشهر لإعادة التوطين.

– الطارئة لا تتجاوز عدة أيام لإعادة التوطين.

 لكن ما المقصود بإعادة التوطين؟ وما هي شروطه في كندا؟

إعادة التوطين: 

هو أحد الحلول الدائمة التي توفرها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين للاجئين الحاصلين على اعتراف بلجوئهم من قبل المفوضية على اعتبارها الجهة الرسمية الكاملة و الراعية للاجئين حول العالم، حيث يتم نقل اللاجئ من البلد الثاني إلى البلد الثالث.

(البلد الأصل للَّاجئ هو البلد الأول، والبلد الثاني هو البلد الذي وصل إليه طالب اللجوء، والبلد الثالث هو الذي يريد اللاجئ الانتقال إليه والاستقرار فيه)

 ١. شروط إعادة التوطين : 

  توجد العديد من المعايير التي يجب أن تنطبق على اللاجئ كي يتم قبوله ادخاله في برنامج إعادة التوطين و منها ما يلي:

١/ سيدات تحت الخطر .. أي أن يكون الخطر مازال قائما في البلد الذي يستقر فيه اللاجىء و لا يمكن أو يصعب حمايته هناك .. سيدة بدون عائل (زوج – اب- أخ – ابن) خاصة إذا كان معها أطفال.

هذه السيدة التي فقدت المعيل و لا يوجد لديها أقارب من الدرجة الأولى (ذكور) و في ذات الوقت تواجه مشاكل متفاوتة الضرر.

٢/ أطفال تحت الخطر و هو معيار كبير و يتضمن الأطفال الذين يعانون مشاكل نفسية صحية، بسبب الحرب أو أطفال تعرضوا للاعتداء الجنسي مثلا .

٣/ ضحايا الاعتقال او التعذيب أو المتعرضين لإصابات بسبب الحرب الدائرة في بلدهم الأصلي.

فمن تعرض لاعتقال أو تعذيب جسدي أو حصل لأحد أفراد الأسرة لإصابة جسدية و مازالت آثارها بادية عليه ، و هو يعاني منها و تسببت له بمشاكل صحية و ربما نفسية ، يحتاج على ضوءها للعلاج.

٤/مشاكل الأمن الشخصي و الحماية.

أن تكون لدى العائلة في البلد الثاني مشاكل وتهديدات واعتداءات متكررة من أشخاص معروفين أو غير معروفين مع عدم القدرة على تجنب الخطر الدائم عليهم ..عندها يمكن أن  يتم العمل على إعادة التوطين.

و بعد اعتبار المتقدم لاجئاً عن طريق المفوضية و بغض النظر عن تقييم الاستعجال يحق للَّاجئ طلب تأشيرة لاجئ من السفارة الكندية عن طريق أحد الرعاة (والراعي يقصد به الجهة التي تتكفل بإعادة توطينه في كندا) (وقت الانتظار يعتمد على تقييم الاستعجال).

ب. هناك ثلاث فئات للرعاة لتأشيرة اللاجئ (حكومي – منظمات – خماسية).

الفئة الحكومية..هي الفئة العادية و هي عادة تأخذ وقت طويل و يتم منها المفاضلة من الناحية الأكاديمية و المهنية  إلا في الحالات الطارئة يتم تجاوز المفاضلة.

فئات المنظمات و قد تكون أسرع من الحكومية و لكن يجب قبول اللاجئ من إحدى المنظمات المعتمدة من قبل وزارة الهجرة الكندية، ويتم تقديم تأشيرة اللاجئ عن طريق المنظمة و ترعاه المنظمة لأول سنة من وصوله لكندا.

الفئة الخماسية .. هي وجود خمسة رعاة مقتدرين مادياً مستعدين للتعهد برعاية اللاجىء لمدة سنة على الأقل من تاريخ وصوله لكندا.

تنويه الفقرات من (أ) إلى (ه‍) إجراءات عامة لجميع الدول ، والفقرات إلى (ز) إجراءات خاصة لكندا .

ثانياً:

 طلب اللجوء من داخل كندا أو على الحدود الكندية : 

أ. استخراج تأشيرة ( زيارة – سياحة – دراسة ) كندية من بلد المواطنة أو بلد الإقامة .. ومن خلال التجربة تعتبر التأشيرة الدراسية أسرع وأضمن من غيرها.

 – ينصح بتقديم اللجوء بعد الوصول لكندا و طلب اللجوء عبر الموقع الإلكتروني لوزارة الهجرة الكندية من داخل الحدود الكندية.

 – بعد تقديم الطلب عبر الموقع الإلكتروني سيحدد موعد لزيارة أحد مكاتب الهجرة الكندية لاستكمال الإجراءات .

 – بإمكان المتقدم أن يطلب اللجوء بالمطار، و لكن ينصح ترك هذا الخيار لما فيها من تعقيدات مثل المقابلة الشخصية وانتظار طويل بعد رحلة طويلة قد يكون المتقدم فيها في حال تعب، و بعدها سيتم تحديد موعد آخر لاستكمال الإجراءات. و لذلك الأفضل ترك هذا الخيار لحال الضرورة مثل رفض دخوله للأراضي الكندية من قبل ضباط الهجرة.

 ب/ استخراج تأشيرة أمريكية ثم دخول كندا بطريقة غير اعتيادية عبر منافذ غير رسمية، تفادياً لتطبيق اتفاقية البلد الآمن(اتفاقية البلد الآمن هي بين أمريكا وكندا لمنع الهجرة غير الشرعية). وعلى الأغلب فإن حرس الحدود الكندي يرصد المهاجرين غير الشرعيين و يتم اعتراض الأفراد العابرين.

(تنويه):

 – وفي حال الاعتراض على المتقدم عليه أن يطلب اللجوء من حرس الحدود الكندي و سيتم اقتياده لمقر الهجرة الكندية لاستكمال الإجراءات.

 – وفي حال عدم الاعتراض، على المتقدم أن يطلب اللجوء عبر الموقع الإلكتروني لوزارة الهجرة الكندية.

 – بعد تقديم الطلب عبر الموقع الإلكتروني ، أو في حال الاعتراض و بعد المقابلة الأساسية في مقر الهجرة الكندية سيحدد موعد لزيارة أحد مكاتب الهجرة الكندية لاستكمال الإجراءات.   

 – لا يشترط التواجد في كندا أو الوصول إليها بطريقة قانونية لطلب اللجوء.

 – هذه الإجراءات في الفقرة (ثانياً) بالكامل هي خاصة لإجراءات اللجوء في كندا فقط لا تنطبق هذه الإجراءات والنصائح على دول أخرى.

المزيد من الأخبار

زر الذهاب إلى الأعلى