مقدمة تعريفية:

مؤسسة ذوينا للدفاع عن المعتقلين السعوديين ومناصرتهم تطلق جائزتها السنوية (جائزة ذوينا للدفاع عن المعتقلين) من منطلق توجهاتها لتحفيز الناشطين والمدافعين عن المعتقلين في السعودية والاعتزاز بجهودهم المبذولة.

تطلق المؤسسة هذه الجائزة في 10 ديسمبر من كل عام، لتتزامن مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان، وتشمل الناشطين من ذوي المعتقلين، وكذلك عموم الناشطين الحقوقيين ممن لهم جهود مميزة في مناصرة قضايا معتقلي الرأي في السجون السعودية والدفاع عنهم بمختلف الوسائل.

الجائزة تهدف إلى تسليط الضوء على المبادرات المتميزة لهؤلاء الناشطين، والإشادة بها وتبادل الخبرات بين العاملين في مجال حقوق الإنسان، وتخضع الجائزة لمعايير دولية في تقييم المرشحين، من خلال لجنة تحكيم مكونة من خبراء أجانب عاملين في المجال الحقوقي، مع إشراك الجمهور في عملية التقييم.

رؤية الجائزة:

يسعى القائمون على (جائزة ذوينا للدفاع عن المعتقلين) إلى تهيئة بيئة حقوقية محفّزة للمدافعين عن معتقلي الرأي في السعودية.

رسالة الجائزة:

تعزيز وتمكين الجهات الحقوقية في السعودية وتشجيع التنافس الإيجابي لتطوير منظومة العمل الحقوقي، من خلال تكريم الأشخاص الذين كرّسوا حياتهم للدفاع عن المعتقلين وحقوق الإنسان، وذلك عبر تسخير الإمكانيات المتاحة وبناء الشراكات الفاعلة.

أهداف الجائزة:

  1. تقدير جهود المدافعين عن معتقلي الرأي في السعودية.
  2. تعزيز التوجه نحو تبادل الخبرات والتجارب الناجحة بين ناشطي العمل الحقوقي.
  3. تحفيز ذوي المعتقلين للمضي في الدفاع عن معتقليهم ونيل حقوقهم.

لجنة الجائزة:

تتكون لجنة الجائزة من خبراء ومتخصصين في مجال حقوق الإنسان، وتكون مهامهم كالتالي:

  1. تقييم المترشحين في فروع الجائزة.
  2. تحديد شروط وإجراءات منح الجائزة.
  3. عقد اجتماعات لمناقشة المستجدات ومتابعة الأمور المتعلقة بمنح الجائزة.

ويمثل تقييم لجنة التحكيم 50% من الدرجة الكلية،  على أن يعطى الجمهور 50% الأخرى عبر التصويت المباشر للمرشحين في الموقع المخصص لجائزة ذوينا ومنصات التواصل الاجتماعي الخاصة بها.

فروع الجائزة:

الفرع الأول: ذوو المعتقلين:

هم أقارب المعتقلين من الدرجة الأولى (أشخاص أو عائلات) الذين وقفوا بجانب ذويهم ومناصرتهم وإيصال صوتهم للعالم، وقدموا نموذجاً يُحتذى به في الشجاعة والإقدام.

الفرع الثاني: النشطاء المدافعون عن المعتقلين:

هم الشخصيات الأكثر تميّزاً من النشطاء والمدافعين عن معتقلي الرأي في السعودية ممن ساهموا في حشد التضامن مع المعتقلين ومناصرتهم على المستوى المحلي والدولي.

 

رُزنامة الجائزة:

المرحلة الأولى:نشر أسماء جميع المرشحين في كل الفروع على الموقع الرسمي وحسابات السوشيال ميديا للمؤسسة لكلا الفرعين, بدءً من تاريخ 9 ديسمبر .

  • يكون للجمهور حق الترشيح للجائزة بنسبة 50٪، وتحسب هذه النسبة بعدد المصوتين للمرشحين للجائزة في كلا الفرعين في الموقع الإلكتروني، ولا يمكن للجهاز الواحد التصويت أكثر من مرة. 
  • تقوم لجنة التحكيم بتقييم المترشحين بنسبة 50٪ من إجمالي الدرجات.
  • اختيار أعلى ثلاثة فائزين من كل فرع بناء على تقييم لجنة التحكيم بالإضافة لنسبة تصويت الجمهور.

المرحلة الثانية: إعلان الفائزين من كل فرع يوم 16 ديسمبر وتكريمهم في احتفالية يُدعى لها العاملون في المجال الحقوقي ونخبة من المؤثرين والسياسيين والإعلاميين. 

طريقة التصويت:

يتم نشر أسماء المرشحين في كلا الفرعين على الموقع مرفقةً بالوصف وأهم الانجازات في إطار الدفاع عن المعتقلين، وتتاح فرصة التصويت للجمهور باتباع الخطوات التالية:

  1. الدخول لقسم (جائزة ذوينا) في الموقع الرسمي للمؤسسة.
  2.  النقر على أيقونة (الفرع الأول: ذوو المعتقلين)، واستعراض جميع المرشحين ثم النزول إلى نهاية القائمة لاختيار مرشحك في الفرع الأول بالنقر على أيقونة (اختيار).
  3. في أسفل الصفحة يتم النقر على زر (تصويت) ثم الانتظار حتى تظهر رسالة إلكترونية (تهانينا، تم التصويت بنجاح).
  4. النقر على أيقونة (الفرع الثاني: المدافعون عن المعتقلين)، واستعراض جميع المرشحين بالنزول إلى نهاية القائمة ثم اختيار مرشحك للفرع الثاني بالنقر على زر (اختيار).
  5. في أسفل الصفحة يتم النقر على زر (تصويت) ثم الانتظار حتى تظهر رسالة إلكترونية (تهانينا، تم التصويت بنجاح).

    وبهكذا تم التصويت في جميع الفروع.

لجنة التحكيم:

المشرف العام للجائزة:

ملاحظة: تم ترتيب أسماء المرشحين للجائزة أبجدياً.

زر الذهاب إلى الأعلى